#HumanRights: #DemocraticRepublicofCongo، #Nigeria و #Tibet

دعا اعضاء البرلمان الاوربى الى اجراء انتخابات فى جمهورية الكونغو الديمقراطية وادانوا العنف فى نيجيريا وحثوا الصين على اطلاق سراح نشطاء حقوق الانسان.

جمهورية الكونغو الديمقراطية: الحكومة يجب إجراء انتخابات على شنومكس ديسمبر شنومكس

يعرب البرلمان الاوروبي عن اسفه لان جمهورية الكونغو الديمقراطية لم تجر الانتخابات من قبل الموعد النهائى لشنومكس وتدعو رئيسها جوزيف كابيلا وحكومته الى ضمان اجراء انتخابات رئاسية وتشريعية فى شنومكس ديسمبر شنومكس. ويضيفون أن أي إسهام من الاتحاد الأوروبي في العملية الانتخابية يجب أن يكون مشروطا بتدابير حكومية ملموسة تثبت الإرادة السياسية لإجراء الانتخابات في كانون الأول / ديسمبر شنومكس، بما في ذلك نشر ميزانية انتخابية واقعية.

يطلب البرلمانيون من السلطات الكونغولية الإفراج عن جميع سجناء الرأي وإجراء تحقيق مستقل في القمع العنيف لمظاهرات ديسمبر كانون الاول شنومكس. كما يحث البرلمان الاوربى المحكمة الجنائية الدولية والامم المتحدة على التحقيق فى الادعاءات التى قدمها الاتحاد الدولى لحقوق الانسان الذى يقول ان قوات الامن الكونغولية والميليشيات المدعومة من الحكومة ترتكب جرائم ضد الانسانية فى مقاطعة كاساى حيث شنومكس تم اكتشاف مواقع مقابر جماعية. ومن اجل مكافحة وباء الكوليرا المتصاعد فى الكونغو الديمقراطية، يطلب البرلمانيون من الاتحاد الاوروبى والدول الاعضاء فيه زيادة المساعدات المالية والانسانية من خلال منظمات موثوقة.

ويجب على الحكومة النيجيرية تكثيف الجهود الأمنية

ويعرب البرلمان الأوروبي عن بالغ قلقه إزاء الحالة الأمنية في نيجيريا. يدعو أعضاء البرلمان الأوروبي الرئيس محمدو بوهاري وحكومته إلى:

  • التصدي للعنف المتزايد بين الطوائف العرقية بين المجتمعات الرعوية والمزارعين عن طريق التفاوض على إطار للسياسات الوطنية يحمي مصالح كلتا المجموعتين؛
  • وتكثيف الجهود لوقف الهجمات ضد المسيحيين والمسلمين؛
  • توفير الدعم النفسي الاجتماعي لضحايا التطرف في بوكو حرام؛
  • وإصلاح قوات أمن الدولة النيجيرية والتحقيق في الانتهاكات التي يرتكبها مسؤولون أمنيون، مثل عمليات القتل خارج نطاق القضاء والتعذيب والاعتقالات التعسفية؛
  • تنفيذ وقف اختياري لعقوبة الإعدام، بغية إلغائه.

وعلاوة على ذلك، يطلب أعضاء البرلمان الأوروبي من مفوضية الاتحاد الأوروبي ودائرة الإجراءات الخارجية الأوروبية رصد إعادة إدماج العائدين النيجيريين من ليبيا، وضمان إنفاق تمويل الاتحاد الأوروبي بفعالية، وإبقاء البرلمان الأوروبي على علم بتدابير إعادة الإدماج.

يجب على الصين إطلاق سراح نشطاء حقوق الإنسان

وقالت وزارة الخارجية الصينية انه يتعين على الحكومة الصينية الافراج عن المدون وو قان والناشط المؤيد للديمقراطية لى مينغ تشى والدفاع عن حقوق التبت تاشى وانغشوك والرهبان التبتى تشوكى وجميع المحتجزين بسبب عملهم فى مجال حقوق الانسان. وإلى أن يتم الإفراج عنهم، يجب أن لا يتعرضوا للتعذيب أو سوء المعاملة وأن يكون لهم الحق في الوصول إلى الأسرة والمحامين الذين يختارونهم.

دعا أعضاء البرلمان الأوروبي إلى التحقيق في مزاعم أن المحققين استخدموا التعذيب لإجبار اعتراف المحامي حقوق الإنسان شيه يانغ، الذي أدين في شنومكس ديسمبر شنومكس ولكن معفاة من العقوبات الجنائية بعد أن أقر بالذنب لتهمة التخريب.

وتعرب البرلمانيات عن قلقها من أن اعتماد قوانين أمنية في الصين سيؤثر على الأقليات، ولا سيما قانون مكافحة الإرهاب، الذي يمكن أن يؤدي إلى معاقبة التعبير عن الثقافة التبتية والبوذية، وقانون إدارة المنظمات غير الحكومية الأجنبية الذي يضع جماعات حقوق الإنسان تحت سيطرة الحكومة. ويدعو البرلمان الأوروبي الممثل السامي موغيريني والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى اعتماد استنتاجات مجلس الشؤون الخارجية بشأن الصين، والتي من شأنها أن تلزم الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ومؤسساتها باتباع نهج مشترك تجاه حقوق الإنسان في الصين، وبالتالي تجنب المبادرات الأحادية الجانب أو الأعمال التي قد تقوض فعالية عمل الاتحاد الأوروبي.

وتمت الموافقة على القرارات الثلاثة برفع اليدين يوم الخميس (شنومكس يناير).

المزيد من المعلومات

التعليقات

تعليقات الفيسبوك

العلامات: , , , ,

اختر الفئة: صفحة فرونت بيج, EU, البرلمان الأوروبي, نيجيريا, التبت

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها *