اتصل بنا للحصول على مزيد من المعلومات

الرفق بالحيوان

وطلبت النرويج تعزيز التأهب لمواجهة أمراض الطيور المعدية

SHARE:

تم النشر

on

أوصى تقرير نشرته هيئة مراقبة الرابطة الأوروبية للتجارة الحرة (ESA) بأن تقوم النرويج بتعزيز الضوابط الخاصة بأمراض الطيور المعدية. ويأتي هذا التقرير بعد مراجعة حسابات النرويج في الفترة من 9 إلى 18 أكتوبر 2023.

كان الهدف من المراجعة هو التحقق من امتثال النرويج لتشريعات الصحة الحيوانية المعمول بها في المنطقة الاقتصادية الأوروبية والتي تحكم مكافحة مرضين من أمراض الطيور: أنفلونزا الطيور شديدة الإمراض ومرض نيوكاسل.

ووجدت وكالة الفضاء الأوروبية أن السلطة المختصة في النرويج نجحت في إدارة العديد من حالات تفشي الأمراض بين طيور المزارع بين عامي 2021 و2023. وقد تم دعمها من قبل المختبر المرجعي الوطني الذي يقدم المساعدة العلمية والتقنية. كانت الخدمة التشخيصية لتفشي الأمراض المشتبه فيها في دواجن المزارع سريعة، لكن وكالة الفضاء الأوروبية وجدت تأخيرات في اختبار العينات من الدواجن والطيور البرية الأخرى والإبلاغ عنها، مما يقلل من إمكانية إدخال تدابير المكافحة المبكرة.

وخلصت وكالة الفضاء الأوروبية إلى أن خطط الطوارئ لم تصف بشكل كامل جميع الإجراءات المطلوبة لتوفير استجابة سريعة لتفشي المرض. وأدى ذلك إلى تأخير في بدء بعض تدابير مكافحة الأمراض.

وردا على مشروع تقرير وكالة الفضاء الأوروبية، قدمت النرويج خطة عمل أولية لمعالجة جميع التوصيات. هذه الخطة مرفقة بالتقرير

سلامة الغذاء في المنطقة الاقتصادية الأوروبية

يضع قانون المنطقة الاقتصادية الأوروبية معايير عالية لسلامة الأغذية والأعلاف ولصحة الحيوان ورعايته.

وكالة الفضاء الأوروبية مسؤولة عن مراقبة كيفية تنفيذ أيسلندا والنرويج لقواعد المنطقة الاقتصادية الأوروبية بشأن سلامة الأغذية وسلامة الأعلاف وصحة الحيوان ورعايته.

ونتيجة لذلك، تقوم وكالة الفضاء الأوروبية بعمليات تدقيق منتظمة في كلا البلدين، في حين تخضع ليختنشتاين لنظام مراقبة مختلف لسلامة الأغذية.

يمكن الاطلاع على تقرير وكالة الفضاء الأوروبية هنا.

حصة هذه المادة:

ينشر برنامج EU Reporter مقالات من مجموعة متنوعة من المصادر الخارجية التي تعبر عن مجموعة واسعة من وجهات النظر. المواقف التي تم اتخاذها في هذه المقالات ليست بالضرورة مواقف EU Reporter.

وصــل حديــثاً